علاج سرعة القذف – افضل طريقة لعلاج سرعة القذف

تعتبر سرعة القذف من أبرز المشاكل التى تواجه قطاعا عريضا من الرجال المتزوجين، وتسبب الكثير من الإرهاق البدنى والنفسى للكثير من السيدات، وكذلك الشعور بالقلق والتوتر للرجال والإحساس بالذنب والخوف الدائم من فشل العلاقة الزوجية، وهى تصيب، حسب إحصاءات المركز الطبى بجامعة مايو كلينيك الأمريكية، رجلاً واحداً من بين كل ثلاثة رجال، وهو ما ينم عن خطورة تلك المشكلة.

كما أن سرعة القذف من أبرز المعوقات التى تهدد عش الحياة الزوجية وتهدد الشريكين بالانفصال، وتحدث هذه المشكلة المرضية عندما تحدث عملية القذف لدى الرجل قبل بدء العملية الجنسية أو بعد بدئها بفترة قصيرة.

علاج سرعة القذف – افضل طريقة لعلاج سرعة القذف..
وبالنسبة للأسباب التى يمكن أن تؤدى إلى وجود مشكلة كسرعة القذف فيجب العلم أن تلك المشكلة لها أسباب متعددة تختلف من شخص لآخر وتحتاج إلى فحوصات كاملة لتحديد السبب الرئيسى وبناء عليه يتحدد نوعية العلاج والذى قد يكون علاجا دوائيا أو علاجا عن طريق بعض التدريبات الجنسية التى يشترك فيها الزوجان أو عن طريق بعض الحقن العلاجية، من خلال حقن العضو الذكرى بمادة تسمى “الفيلر” وتعمل على تقليل حساسية العضو الذكرى أثناء العلاقة وتحقن هذه المادة بين النهايات العصبية وجلد العضو لتوسيع المسافة بينهما مما يؤدى إلى تقليل نسبة الإثارة وبالتالى تأجيل عملية القذف وتستمر فاعلية هذه المادة لمدة عام كامل يمكن للمريض بعدها إعادة الحقن مرة أخرى ويكون الحقن باستخدام حقن صغيرة للغاية لا تسبب أى شعور بالألم.

وإليكم أبرز الفيتامينات التى تستخدم للمساعدة فى علاج سرعة القذف والحد منها، ويمكنك الحصول عليها، وذلك بعد استبعاد الأسباب العضوية والنفسية، وذلك تحت إشراف الطبيب:

فيتامينات لعلاج سرعة القذف – افضل طريقة لعلاج سرعة القذف
1. حمض الفوليك Folic acid
ويساهم حمض الفوليك، حسبما جاء بدراسة حديثة نشرت بدورية “Medical Hypothesis” فى تحسين مزاج الإنسان، وذلك عن طريق تنظيم وتقوية الإشارات بين الخلايا العصبية داخل المخ، كما أنه يتفاعل مع مستقبلات “مونامين” العصبية بالمخ، بما يساهم فى تقليل حدة شعور الإنسان بالقلق والتقلبات المزاجية والاكتئاب، خصوصاً أن تقليل التوتر والضغوط النفسية يساهم بشكل كبيرة فى علاج سرعة القذف لدى الرجال، وينصح بتناول 400 مجم من حمض الفوليك بشكل يومى.

2. فيتامين “ج” vitamin C
مع حدوث عملية القذف تتراكم الكثير من المركبات الناتجة عن انقباض عضلات الحوض والعضو الذكرى، مثل حمض اللاكتيك والجذور الحرة “free radicals”، ومع تكرار عملية القذف تتراكم هذه المركبات بشكل كبير داخل منطقة الحوض، وترفع للأسف من فرص حدوث سرعة القذف، وذلك لما تقوم به من المساهمة فى تدمير الخلايا والأوردة داخل العضو الذكرى، ويساهم فيتامين “ج” فى إزالة هذه المركبات المتراكمة من داخل الجسم، وذلك بفضل خواصه المضادة للأكسدة، وينصح بتناول ما لا يقل عن 90 مجم من فيتامين سى بشكل يومى، وهو ما سيساعد بشكل كبير فى التخلص من سرعة القذف مع مرور الوقت.

3. فيتامين “هـ” vitamin E
ويعتبر من أقوى مضادات الأكسدة، والذى لديه قدرة كبيرة على التخلص من الجذور الحرة الضارة، والتى تدمر الخلايا وجدران الأوردة، كما أنها تساهم فى هدم أنسجة العضلات، وأكد الباحثون أن وجود كميات كبيرة من هذه الجذور الحرة داخل منطقة الحوض تحفز حدوث ضعف العضلات وتزيد فرص حدوث مشاكل سرعة القذف، وتنصح الجهات الصحية الرسمية فى الولايات المتحدة الأمريكية بتناول ما لا يقل عن 15 مجم أو 22.5 وحدة الدولية بشكل يومى.

وإليكم أيضاً عدد من النصائح الطبية التى نشرت بأحد المواقع الطبية الأمريكية الموثوقة، وذلك للتخلص من مشكلة سرعة القذف، ونشرت مؤخراً على الموقع الإلكترونى لـ”اليوم السابع”، ويلتزم الزوج بتطبيق القسم الأول منها قبل ممارسة العملية الجنسية، وهى:

1. التخفيف من مدى القلق والتوتر وتخفيف الضغط المنوى، وهو ما ينتج عنه شعور الرجل بارتياح أكبر ويتأخر القذف، وكشف الموقع أن ذلك يتم عن طريق الاستمناء باليد قبل ممارسة العملية الجنسية بساعة أو ساعتين، وبما أن الاستمناء من العادات المحرمة، بحسب رأى الكثير من الفقهاء، ويخالف عادات مجتمعنا الشرقى المحافظة، فيمكن الاستعانة بالزوجة لحدوث الاستمناء بأى وسيلة ممكنة قبل العملية الجنسية الرئيسية، وأكد الباحثون أن ذلك ينتج عنه تخفيف الضغوط والتوتر على الرجل ويجعله يشعر بارتياح أكبر، ويزيد من الوقت اللازم لكى تحدث عملية قذف أخرى.

2. حاول أن تزيد من عملية المداعبة والملاطفة والتقبيل للمرأة بدلاً من البدء فى الجماع بشكل مباشر، وهو ما يزيد من المدة التى يظل فيها القضيب فى وضع الانتصاب، ويرى الباحثون أن هذا سيزيد من قدرة الرجل على التحكم فى عملية القذف وستزداد بشكل تدريجى مدة الجماع الفعلية، والتى يحدث فيها الإيلاج، كما أنه سيزيد من الإشباع الجنسى للمرأة، وتبقى مهمة الرجل فى الوصول بالمرأة إلى رعشة الشبق وإشباع الحاجات الجنسية أمراً أكثر سهولة.

3. تحكم فى العضلة المستخدمة فى القذف، حيث تشير الأبحاث إلى أن تدريب إحدى العضلات بالحوض، يحسن من قدرتك على التحكم فى عملية القذف، وذلك بتكرار عملية الانقباض والانبساط، ويمكن التعرف على هذه العضلة من خلال التوقف المفاجئ عن عملية التبول أثناء تدفق البول، حيث تكون هذه العضلة هى ذاتها المسئولة عن التحكم فى عملية القذف وتجعلك تحكم السيطرة عليها.

4. احرص على ممارسة تمارين عضلة الحوض السابق ذكرها، بانتظام وبشكل يومى، حيث قم بقبضها لثلاث عدات متتالية ثم قم ببسطها، وقم بتكرار هذه الحركة عدة مرات، وحاول أن تزيد من عدد التكرارات مع مرور الوقت، وزد من المدة الزمنية التى تقبض وتشد فيها هذه العضلة، وهو ما سيكون له بالغ الأثر فى إحكام سيطرتك على القذف وتسيير العملية الجنسية على النحو الذى تتمناه.

أما بالنسبة للوسائل التى يستخدمها الزوج خلال العملية الجنسية لتأخير القذف فتشمل الآتى:

1. عقب عملية المداعبة مع زوجتك، ابدأ فى عملية الإيلاج واستثارة عضوك الذكرى، حتى تشعر بقرب عملية الإنزال أو القذف، لتتوقف بشكل سريع عن الاستمرار فى الإيلاج لفترة من الوقت، وكرر هذه العملية عدة مرات.

2. عند الشعور بالوصول إلى الحد الأقصى من الإثارة الجنسية، واقتراب حدوث عملية القذف، قم بسحب عضوك الذكرى واعصر مقدمة القضيب، وبالأخص فى المنطقة التى يلتقى فيها القضيب مع رأس العضو الذكرى أو ما تعرف بالحشفة، واستمر على هذا الوضع حتى لا تشعر بالحاجة إلى القذف.

3. واصل الجماع مرة أخرى وكرر عملية الإيلاج لمدة 30 ثانية، وحتى إن قلت حالة انتصاب العضو الذكرى، كما أكد باحثو جامعة مايو كلينيك، إلا أن المعاشرة يجب أن تستمر على أية حال وستتحسن عملية الانتصاب مع مرور الوقت.

4. كرر الخطوات السابقة عدة مرات حتى الشعور باقتراب حدوث القذف لتعيد تنفيذ الخطوات رقم 2 و3 مرة أخرى، ومع مرور الوقت ستزداد قدرتك فى التحكم بعملية القذف بفضل عملية العصر والضغط على مقدمة القضيب والتى يرجع لها الفضل فى ذلك.

وأخيراً يوجد عدد من النقاط يجب علينا التنبيه عليها للتخلص من سرعة القذف، وهى ارتداء الواقى الذكرى، حيث يقل الشعور باحتكاك العضو الذكرى لدى الرجل وتقل عملية الاستثارة، بما يزيد من مدة الجماع الفعلى، وكما يمكنك التعرف على فعل أحد الأشياء التى تشتت تركيزك وانتباهك خلال أداء العملية الجنسية، مثل العد من 100 إلى 1 بشكل عكسى أو التفكير فى أى أمر آخر بخلاف العملية الجنسية، بالإضافة إلى ضرورة تنظيم النفس خلال العملية الجنسية، والذى يعد من أهم الوسائل المعينة على التخلص من هذه المشكلة المزمنة، والتى تهدد عش الحياة الزوجية.
فيديو يوتيوب الدكتورة هبة قطب علاج سرعة القذف – افضل طريقة لعلاج سرعة القذف

 

-------------------------------

- تفاصيل أكثر عن الموضوع على المكسب -

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

أخبار السعودية ا أخبار مصر ا أخبار الإمارات ا أخبار العراق ا أخبار الجزائر