تفاصيل خطة فض اعتصام ميدان رابعة العدوية وميدان النهضة بالجيزة

تفاصيل خطة فض اعتصام ميدان رابعة العدوية وميدان النهضة بالجيزة وأكد اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية،أنه سيعقد اجتماعا طارئا بعد قليل مع كل مساعدى الوزير لوضع الخطة الأمنية اللازمة لفض اعتصامى ميدانى رابعة العدوية وميدان النهضة بالجيزة.

تابع على المكسب almksb.com قراءة موضوع تفاصيل خطة فض اعتصام ميدان رابعة العدوية وميدان النهضة بالجيزة :


وأضاف وزير الداخلية فى تصريحاته أنه سوف يعمل مع مساعديه على مناقشة كل الترتيبات الأمنية اللازمة لفض تلك الاعتصامات بناء على تكليف مجلس الوزراء لوزارة الداخلية، نظرا لما تمثله هذه الأوضاع من تهديد للأمن القومى المصرى ومن ترويع غير مقبول للمواطنين.

وأكد إنه سيتم مناقشة كل الطرق ووضع خطط بديلة لاستخدامها فى حالة وقوع ثمة تغير على أرض الواقع وبحيث تتناسب مع الوضع ميدانيا، مؤكدا أن سيتم اتخاذ كل ما يلزم من إجراءات فى هذا الشأن والتدرج فى عملية فض الاعتصامات وفقا للقانون.

وأكد مصدر أمنى رفيع المستوى بوزارة الداخلية أن رجال الشرطة لن يوجهوا سلاحا فى وجه أبناء الشعب مهما كانت انتماءاتهم، مشيرا إلى أن الخطط الأمنية ستضع فض تلك الاعتصامات بالقوة آخر الطرق لفض الاعتصامات، حيث سيكون هناك العديد من التحذيرات والتدرج فى عملية الفض بما كفله القانون لرجال الشرطة وأنه سيتم خلال تنفيذ خطة فض الاعتصامات اصطحاب فريق من النيابة العامة ليكون مرافقا للقوات والاطلاع على الأسلحة التى يتسلحون بها ومشاهدة كيفية التعامل الأمنى مع الأحداث ميدانيا.

وأشار إلى أنه فى حالة استخدام المعتصمين السلاح فى مواجهة القوات فإننا لن نقف مكتوفى الأيدى وسنرد الهجوم بالمثل وفقا لحق الدفاع الشرعى الذى كفله القانون للقوات وكان مجلس الوزراء قد أعلن خلال اجتماعه اليوم الأربعاء إنه بعد أن استعرض الأوضاع الأمنية فى البلاد يرى أن استمرار الأوضاع الخطيرة فى ميدانى “رابعة العدوية” ونهضة مصر وما تبعها من أعمال إرهابية وقطع للطرق لم يعد مقبولاً نظرا لما تمثله هذه الأوضاع من تهديد للأمن القومى المصرى.

وأوضح المجلس أنه استنادا إلى التفويض الشعبى الهائل من الشعب للدولة فى التعامل مع الإرهاب والعنف اللذين يهددان بتحلل الدولة وانهيار الوطن، وحفاظاً على الأمن القومى والمصالح العليا للبلاد وعلى السلم الاجتماعى وأمان المواطنين وقالت الدكتورة درية شرف الدين، وزيرة الإعلام، إن استمرار الأوضاع التى وصفها بالخطيرة فى ميدانى رابعة العدوية ونهضة مصر وما تبعها من أعمال إرهابية وقطع للطرق لم يعد مقبولاً، نظرا لما تمثله هذه الأوضاع من تهديد للأمن القومى المصرى ومن ترويع غير مقبول للمواطنين.

كشف الخبير الأمني اللواء ضياء عبدالهادي، أن احترافية رجال الشرطة المصرية على أعلى مستوى من الكفاءة، وبالتالي فهم قادرون على فض اعتصامي رابعة والنهضة بأقل قدر من الخسائر التي قد تكون مجرد إصابات ولا تصل إلى حد وقوع قتلى. وأضاف عبدالهادي لبرنامج “الحدث المصري” على قناة “العربية الحدث” ، مساء الأربعاء، أن الشرطة ستستخدم محاولة الإقناع فى البداية، ثم سياسة الإنذار عبر وسائل الإعلام ومكبرات الصوت، ثم ستشرع في استخدام خراطيم المياه أو القنابل المسيلة للدموع. وأشار إلى أنه في حالة قيام المعتصمين برفع السلاح في وجه الشرطة، ستضطر أن تدافع عن نفسها ضد من أراد إراقة الدماء، وفي حالة عدم استخدام الإخوان للسلاح فسيتم فض الاعتصام بطريقة سلمية.

وأضافت وزير الإعلام فى مؤتمر صحفى اليوم، أن مجلس الوزراء قرر خلال اجتماعه اليوم البدء فى اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لمواجهة هذه المخاطر ووضع نهاية لها، مع تكليف وزير الداخلية باتخاذ كل ما يلزم فى هذا الشأن فى إطار أحكام الدستور والقانون.

- فض اعتصام ميدان رابعة العدوية وميدان النهضة بالجيزة
- خطة فض اعتصام ميدان رابعة العدوية وميدان النهضة بالجيزة
- تفاصيل خطة فض اعتصام ميدان رابعة العدوية وميدان النهضة بالجيزة

تابعونا للمذيد من المعلومات عن تفاصيل خطة فض اعتصام ميدان رابعة العدوية وميدان النهضة بالجيزة :

-------------------------------

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى